Take a fresh look at your lifestyle.

السفير ملحم مسعود يكتب – صمت إنتخابي بإنتظار اليوم التالي

0 52

السفير ملحم مسعود، اليونان 26.5.2019

اليوم وبعد ساعات قليلة وعندما تغاق مراكز الإقتراع التي  شملت أوروبا , وكانت المملكة المتحدة وهولندا دشنتا التصويت الخميس. وبالامس في لاتفيا ومالطا وسلوفاكيا. واليوم باقي الدول الأخرى الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، تنظم انتخاباتها , وبعد كل ما رافقها من حملات إنتخابية  غير مسبوقة في تاريخ أوروبا الملئ بالإنجازات ,  وتوسعت مساحة الحلم والعمل .   تبدأ عملية فرز الاصوات وما  تحمله من نتائج فرز الأصوات  الأولية  …  سيكون  الخبر اليقين …. والقول الفصل في ملامح مستقبل أوروبا . بعيدا عن التكهنات التي اعيت الراي العام .

أولا سيكون الإهتمامات بمدى اهمية هذه الإنتخابات في البلدان المختلفة التي تتوقف  على نسبة إقبال الناخبين , وهذا يعني حجم الأولوية لدي المواطن في التجربة الأوروبية  والتي إستمرت لعقود …. ومستقبلها . وإذا بقت  هذه النسبة تتراوح من 40  % إلى 50 % فإن الأمور عادية وطبيعية … رغم كل الإستنفار وتداعياته  الذي رافق العملية الإنتخابية . مع وجود شعور بزيادة هذه النسبة لدي دول تواجه تتحدي النعرات الإنعزالية والشعبوية . وكان هناك تخوفًا من نسبة امتناع عالية في صفوف الناخبين، البالغ عددهم 427 مليون شخص . وقد تراجع اهتمام الأوروبيين بهذه الانتخابات على مر العقود، في حين أن النواب الأوروبيين زادوا إلى حد كبير من صلاحياتهم .

لذا رافقت أجواء من القلق عبر عنها قيادات أوروبية سعيا منها إستعادة ذاتها ,عندما صرح الرئيس الفرنسي أن الاتحاد الأوروبي يهدده «خطر وجودي» قد يفضي إلى «تفككه» … كما صرح وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان عن  قلقه على أوروبا واشار إلى أن :
“الوضع بالغ الخطورة. اوروبا باتت ساحة رهانات بين قوى تريد تفكيكها وأضاف أن :

الولايات المتحدة لا يمكنها تحمّل رؤية منظومة قوية في إمكانها النهوض والدفاع عن مصالحها الخاصة أمام القوة الاميركية. ويحاول الروس بطرق كثيرة جعل اوروبا تتفسخ وأن يبدأ الانسلاخ بدولٍ لتعزيز نفوذها. وتحاول الصين عبر استثمارات، ضرب تضامن الدول (الاعضاء في الاتحاد) في ما بينها”.

ورأى أن النزعات “الشعبوية في دول اوروبية، تحاول المساهمة في عملية التفكك هذه , كل هذا جعل النخب السياسية لا يخفون قلقهم , ويجدون مستقبل اوروبا في اليوم التالي , في عالم متغير ومتطور

وعلى أي حال فإن القوى المشككة بأوروبا والمناهضة للاتحاد الأوروبي بعيدة عن التمكن من تأمين غالبية في البرلمان الأوروبي .

كما ذكر الناطق باسم البرلمان الأوروبي أنه لا يمكن لأي شخص أن يصبح رئيسًا للمفوضية الأوروبية بدون الحصول على دعم 376 نائبًا على الأقل من أصل 751 نائبًا أوروبيًا

وأوردت وكالات الأنباء من هولندا، حقق تصويت الخميس أول مفاجأة، حيث أشارت التقديرات إلى تقدم حزب العماليين برئاسة فرانس تيمرمانس المرشح لخلافة جان كلود يونكر على رأس المفوضية الأوروبية على الليبراليين والشعبويين، الذي كان من المتوقع فوزهم في الانتخابات .

وفي إيرلندا ( الدولة المتميزة ) أشارت استطلاعات الرأي أيضًا مساء الجمعة إلى تقدم حزب رئيس الوزراء ليو فارادكار المؤيد لأوروبا. 

أما في الجمهورية التشيكية، حيث يجري التصويت لليوم الثاني على التوالي، تعتبر الحركة الشعبوية برئاسة رئيس الوزراء التشيكي الملياردير أندريه بابيتش الأوفر حظًا بالفوز ….الخ.

وستتوالى الاخبار المؤكدة مساء هذا اليوم … والتي ستكون امسية أوروبية طويلة جدا … جدا.

إن ما يمكن قوله غدا , أن العالم أمام تحولات …. أوروبية  مفتوجة على كل الإتجاهات والإحتمالات ومعنى ذلك بالنسبة لنا في فلسطين إذا تركنا هذا العالم قليلا وشانه  ….  بالطبع إذا هو تركنا …. أن نفكر ولو قليلا بما يمكن أن ينتظرنا في اجواء هذه التغييرات والتجديدات المرتقبة في قيادات المؤسسات الاوروبية التي تعودنا عليها وإستانسنا بها ومواقفها . هذا ما لم تداهمنا مواقف وتبدلات سياسية لم تكن في حساب القوم …..

نحن في  إنتظار الحصاد الأوروبي …. من اجل المراجعة , وتوفير الكفاءات القادرة لمواجهة والتعاطي لما تتطلبه المعطيات ....

وللحديث بقية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.