Take a fresh look at your lifestyle.

اسرائيل اليوم 13/8/2012 نتنياهو مقتنع: “التهديد على الجبهة الداخلية تقزم مقابل القنبلة الايرانية”../

0 32

 من شلومو تسزنا

“التهديد على الجبهة الداخلية يتقزم أمام قنبلة في يد ايران”، هكذا قال أمس رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

في بداية جلسة الحكومة، كرر نتنياهو الصيغة، التي سبق أن عرضها في الماضي: قصف منشآت النووي  في ايران وآثاره أقل خطرا من قنبلة نووية في يد نظام آيات الله. “كل التهديدات الموجهة اليوم ضد الجبهة الداخلية الاسرائيلية تتقزم أمام تهديد آخر، مختلف في حجمه وجوهريه – وعليه فمحظور أن يكون لايران سلاح نووي”، قال.

وادعى نتنياهو بأنه خلافا لحكومات سابقة “لم تستثمر منذ العام 1991 ما يكفي لحماية الجبهة الداخلية”، قادت الحكومة برئاسته الى “تغيير كبير جدا”. وفصل قائلا: “أقمنا وزارة خاصة لمعالجة هذا الموضوع. أنا ووزير الجبهة الداخلية نعقد جلسات كل اسبوعين مع مستشار الامن القومي، ونتابع خطوة إثر خطوة خطوات رفع المستوى الضرورية لحماية الجبهة الداخلية؛ ونحن نستثمر المليارات في حماية الجبهة الداخلية – قبب حديدية، منظومات حيتس، منظومات اخرى يتم تطويرها. نحن نستثمر الكثير جدا من المال في حماية المنشآت، المؤسسات، المنازل. ونعقد مناورات جاهزية لسيناريوهات مختلفة في حماية الجبهة الداخلية. كما أننا نرفع جدا مستوى منظومات اخطاراتنا، والتي اسرائيل فيها هي من الدول المتطورة في العالم، ونفعل أمورا اخرى لن افصلها هنا. لا يمكن القول إنه لا توجد مشاكل في هذا المجال، إذ دوما توجد، ولكن كل التهديدات تتقزم امام التهديد الايراني”.

وعاد نتنياهو ودعا الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الا يشارك في مؤتمر دول عدم الانحياز الذي سيعقد في طهران. وقال ان “النظام الايراني ينشر لا سامية فظيعة، لم نشهد لها مثيل عشرات السنين. وبسفر الامين العام ستكون شرعية من الامم المتحدة لدولة تخرق في الواقع كل قواعد الامم المتحدة وتعتزم إبادة دولة عضو في الامم المتحدة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.